//
you're reading...
Uncategorized, اخبار, حرية تعبير

دعوات أكثر اتساعا لإسقاط النظام ، والمتظاهرون قادوا حملة لتنظيف المدن والبلدات من صور وتماثيل الطاغية بشار الاسد وأبيه حافظ

دمشق : اتسمت التظاهرات التي شهدتها سوريا اليوم بثلاث ميزات هي الأولى من نوعها : اتساع نطاقها الجغرافي ، و تسديد المتظاهرين على رأس النظام بشكل مباشر من خلال ما أسموه بـ”تنظيف وتطهير سوريا من صوره وصور أبيه”، و الدعوة الصريحة لإسقاط النظام.
وإذا كانت هذه الميزات قد برزت من قبل في التظاهرات السابقة ، فإنها أخذت اليوم طابع ” الظاهرة” للمرة الأولى ، بعدما كانت محصورة بحالات محدودة وغير منهجية.

Image

جانب من تظاهرات اليوم

مع ذلك ، ورغم اتساع النطاق الجغرافي للتظاهرات ، ينبغي التأكيد على أنها لم تزل محصورة في ” المحيط الزراعي ” و” الضواحي” المهمشة للمدن والبلدات . وحيثما كانت التظاهرات في مركز المدن الكبرى ، فقد ظلت محدودة ، وأحيانا محدودة جدا. ولا يقلل هذا من أهميتها بحال من الأحوال. فقاعدة النظام من ” البورجوازية السنية المدينية ” في دمشق وحلب وحمص وغيرها من المدن الكبرى لن تنضم إلى الحركة إلا حين تدرك أن ميزان القوى قد بدأ فعلا بالرجحان لصالح الشعب . وهذه من طبيعة البورجوازية التجارية التي لا يمكن أن تكون في كل زمان ومكان ذات طبيعة ثورية ، بل ذيلية وانتهازية … على طول الخط! إنها تدخل ساحة المعركة فقط حين تدرك أنه صار بإمكانها أن تقطف ثمارها لنفسها وحدها ، أو لنفسهال بشكل أساسي!

وإلى ما ذكرته وكالات الأنباء اليوم .. ميدانيا:
      في دمشق ، استخدمت قوات الامن الهراوات والغاز المسيل للدموع لمنع آلاف المحتجين القادمين من عدة ضواح للعاصمة السورية من الوصول الى ساحة العباسيين الرئيسية في العاصمة. وقال شاهد ‘احصيت 15 حافلة مخابرات محملة بالافراد. دخلت الى الأزقة الى الشمال مباشرة من الساحة لملاحقة المحتجين’. مع الإشارة إلى المنطقة المشار إليها متاخمة للريف الزراعي شرقي دمشق ، ولتجمعات ” نازحين” من درعا وحوران ومناطق سورية أخرى.وخرج المتظاهرون  بأعداد أكبر اليوم في كل من دير الزور بالقرب من الحدود مع العراق وفي مدينة بانياس الساحلية ومدينة درعا في الجنوب حيث اندلعت اول الاحتجاجات ضد احتجاز فتية كتبوا شعارات ثورية على جدران مدرستهم. كما اندلعت الاحتجاجات أيضا في اللاذقية وحمص.
وقال أحد الناشطين عبر الهاتف من درعا ، حيث لم تزل المدينة البؤرة الأساسية للهبة الشعبية التي بدأت تأخذ طابع الانتفاضة،  ‘خرجت المظاهرات من كل مسجد في المدينة بما في ذلك المسجد العمري… عدد الاشخاص يفوق عشرة آلاف محتج حتى الآن’.

كما اظهرت لقطات فيديو أخرى لهواة لم يتم التحقق من صحتها وضعت على موقع اجتماعي على الانترنت الجمعة حشدا كبيرا من السوريين يجرون في اتجاهات مختلفة في الوقت الذي يسمع فيه صوت رصاص يطلق في الخلفية. واشير الى ان اللقطات من حمص التي كانت مسرحا لعمليات قمع في الاونة الأخيرة من قبل نظام الرئيس بشار الأسد. كما تظهر لقطات منفصلة غير مؤرخة محتجين يسيرون في درعا وهم يرددون الشعارات المناهضة للأسد ويلوحون بقبضاتهم في الهواء.
وشهدت مناطق أخرى في سوريا تظاهرات متفاوتة الحجم ، مثل القامشلي وبعض أحياء حلب ، والرستن حيث أفيد عن تحطيم تمثال للأسد الأب ، إلا أنه لم يكن ممكنا التثبت من صحتها بسبب رداءة التصوير من الناحية المهنية.

ويشير اتساع زخم المظاهرات اليوم ، كمّا ونوعا ، إلى أن الشارع السوري بات أكثر نضجا من أن يجري خداعه بتشكيل حكومة نصفها على الأقل من من الفاسدين ، وبعضها من ذوي التاريخ الإجرامي! كما ويشير إلى أن ” الرشاوي” التي قدمتها السلطة لقطاعات من الشعب السوري ، القومية والدينية ، مثل الأكراد والمعلمات المنقبات ، لم تفلح في خداع الناس.
Advertisements

مناقشة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: