//
you're reading...
اخبار

عشر منظمات لحقوق الإنسان في سورية تعطي السلطة رخصة لممارسة القتل: نعم هناك عصابات مسلحة!؟

البيان يوفر للسلطة صكا ورخصة لاستكمال عملية سحق وقتل المتظاهرين بذريعة مواجهة”العصابات المسلحة” ، فهل شاهدت هذه المنظمات أي عضو في هذه العصابات وتأكدت أنه ليس من”شبيحة السلطة”!؟
دمشق : بعد تصريحات الحقوقي هيثم مناع الشهيرة حول ” العروض الثلاثة التي قدمت له لتمرير السلاح إلى سوريا”، والذي لم تزل وسائل إعلام السلطة تتعيش عليها لتأمين غطاء سياسي / حقوقي  لجرائم القمع التي تقوم بها ( حيث تضرب الصالح والطالح)، جاءها أمس مدد آخرمن عند الله حمله عشرة ملائكة من النوع الذي قاتل في غزوة بدر! فقد أصدرت عشر منظمات حقوق إنسان سورية معارضة بيانا وفر للسلطة “غطاء حقوقيا” سيمكنها من استخدامه لاستكمال عملية قتل وتصفية من لم تقتله وتصفه حتى الآن تحت عنوان” العصابات المسلحة” التي لم ير أحد وجها  أحد من أعضائها حتى الآن معتقلا ، كما لو أنها عصابات من الأشباح!
المنظمات العشر قالت في بيانها / الغطاء إن الذين سقطوا من الأبرياء في بانياس إنما سقطوا” في الاشتباكات المسلحة بين قوات الأمن والجيش والشرطة ومجموعات مسلحة”! أي أنهم راحوا ضحايا جانبية في صراع مسلح بين جهتين!
تبقى الإشارة إلى أن وسائل إعلام السلطة تلقفت البيان على الفور وبدأ تدور فيه من استوديو إخباري إلى آخر ، ومن موقع إلكتروني مخابراتي إلى شقيقه!
أما المنظمات الموقعة على البيان( احفظوا أسماءها جيدا) فهي:
1- لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية(ل.د.ح).
2- المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية((DAD
3- المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية.
4- المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.
5- منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.
6- المرصد السوري لحقوق الإنسان
7- المنظمة السورية لحقوق الإنسان (سواسية)
8- الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان
9- المركز السوري للدفاع عن معتقلي الرأي والضمير
10 – اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سورية – الراصد.

الحقيقة

Advertisements

مناقشة

One thought on “عشر منظمات لحقوق الإنسان في سورية تعطي السلطة رخصة لممارسة القتل: نعم هناك عصابات مسلحة!؟

  1. لو سمحت أن تذكل الرابط أو المصدر كي نرى هذا البيان؟ لعل عصابات السلطة تكذب و لم يظهر أي بيان؟ لكن من جهة أخرى لا أسهل للعصابة الحاكمة من تمثيل تمثيليات السلفية و الطائفية و غيرها و يجب أن تفهم المنظمات هذا الأمر جيداً و تكون حذرة و الكل يعرف أن الذباب لا يدخل بدون معرفة المخابرات لذلك تبدو فكرة العصابات المسلحة (غير العصابة الحاكمة) مستبعد.

    Posted by najwa | مايو 13, 2011, 7:16 م

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: