//
you're reading...
اخبار

معلومات مؤكدة عن سقوط الشرطيين في بلدة ” كفر بطنا” قرب دمشق برصاص الإخوان المسلمين

موقع استخباري إسرائيلي : الأخوان المسلمون أعطوا توجيهاتهم لأتباعم في سوريا باللجوء إلى ” المقاومة السلبية” في الوقت الحالي كالامتناع عن دفع فواتير الكهرباء بانتظار نضوج الظروف للتحول إلى المقاومة الإيجابية
دمشق: كشفت معلومات خاصة بـ” الحقيقة” عن أن الشرطيين اللذين استشهدا يوم أمس في كفر بطنا قرب دمشق “سقطا برصاص مجموعة تابعة للإخوان المسلمين”. وقالت هذه المعلومات ” إن حادثة كفر بطنا هلى الأولى التي تحمل بصمات الأخوان المسلمين منذ بداية التحركات الشعبية في سوريا ، وأن رجال الأمن الذين سقطوا أو جرحوا حتى الآن لم يكن معروفا على وجه الدقة من استهدفهم ، بخلاف واقعة كفر بطنا”. وكان الشرطيان ( حميد الخطيب من محافظة إدلب ، و حسن معلا من منطقة جبلة) استشهدا  بإطلاق النار عليهما من قبل “مسلحين مجهولين” في ناحية كفربطنا بريف دمشق بينما كانا يقومان بدورية عادية في المنطقة ، وفق ما قالته وكالة “سانا” الرسمية.
مصادر “الحقيقة” قالت إن النظام يتجنب حتى الآن الإشارة بالاسم للإخوان المسلمين بوصفهم مسؤولين عن إطلاق النار على عناصر الأمن ، ويعزو ذلك إلى ” مجهولين” أو ” عصابات مسلحة” ، وذلك لأسباب غير معروفة تماما . غير أنه سيتهمهم صراحة في مرحلة ما من مراحل المواجهة. وكان قد اكتفى حتى الآن بالإشارة إليهم كـ” محرضين على الشغب والتخريب” وحسب.

Image

الشرطيان المغدوران

يشار إلى أن موقع “ديبكا فايل” المقرب من الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية ألمح في تقرير له يوم أمس ـ مستندا إلى مصادره الأمنية الخاصة ـ  إلى احتمال وقوف الأخوان المسلمين وراء اغتيال الشرطيين . وقد اعتبر الموقع اغتيالهما ” الحدث الأول من نوعه منذ بدء الاضطرابات في سوريا”. وربط التقرير بين مقتلهما وعملية التحريض التي يقوم بها ” موقع الثورة السورية ضد بشار الأسد 2001 على الفيسبوك ” ، مشيرا إلى أن الموقع ” هو واجهة للإخوان المسلمين السوريين”. وبحسب الموقع الإسرائيلي ، فإن الأخوان المسلمين أعطوا توجيهاتهم لأنصارهم وأتباعهم باللجوء إلى ” المقاومة السلبية” من قبيل التوقف عن دفع الفواتير ، بانتظار نضوج الظروف من أجل تطوير تحركهم. وقال الموقع إن جماعة الأخوان المسلمين تعول على مشاركة كل من دمشق وحلب في التظاهرات خلال اليومين القادمين ، الأمر الذي وحده ما يمكن أن يغير الصورة في سوريا ، لاسيما وأن المدينتين ، اللتين لم تشاركا حتى الآن في حركة الاحتجاج ، هما ” القاعدة التجارية السنية للنظام” ، حسب تعبيره.

الحقيقة

Advertisements

مناقشة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: